مارادونا يوضح حقيقة تدهور حالته الصحية عقب لقاء الأرجنتين ونيجيريا

مارادونا يوضح حقيقة تدهور حالته الصحية عقب لقاء الأرجنتين ونيجيريا

 

أوضح اسطورة الكرة الأرجنتينية مارادونا حقيقة الأنباء التي ترددت مؤخرًا حول تدهور صحته عقب إنتهاء مباراة الأرجنتين ونيجيريا التي انتهت بفوز التانجو 2-1 وتأهله لدور الـ16.

 

وأكد مارادونا علي عدم صحة الأنباء المتداولة عن حالته الصحية والتي انتشرت خلال مباراة الأرجنتين ونيجيريا، مشددا أنه "يلقى رعاية فائقة".

 

وقال مارادونا: "أنا على ما يرام، لم أكن قط أفضل"، وذلك عبر برنامجه الذي يبث على شبكة (تيليسور).

 

وأوضح النجم الأرجنتيني السابق أيضا أنه يجري فحوصات طبية دورية، لذا فقد دعا محبيه لـ"عدم تناقل التعليقات والأخبار الكاذبة".

 

كان مارادونا قد نفى نقله للمستشفى بسيارة إسعاف، مضيفا أن مواقع التواصل الاجتماعي "شهدت بدء تداول أكذوبة" وصفها بأنها لا أساس لها من الصحة.

 

وتعرض الأسطورة السابق لهبوط في ضغط الدم عقب انتهاء المباراة التي فازت فيها الأرجنتين 2-1 على نيجيريا، وتأهل الـ(ألبيسيليستي) إلى ثمن نهائي مونديال روسيا 2018.