بلاتر يعتذر عن تصريحاته بشأن العنصرية و يرفض الاستقالة من منصبه

بلاتر يعتذر عن تصريحاته بشأن العنصرية و يرفض الاستقالة من منصبه

قدم السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اعتذاره بعد الانتقادات العنيفة التي تعرض لها لاستخفافه بالعنصرية  معلنا استمراره بمنصبه ورفضه الاستقالة من منصبه

وقال بلاتر في حديث مع هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" مساء الجمعة: "يؤلمني الأمر ولا يزال لأني لم أكن أتصور ردة فعل مماثلة

 

وتابع بلاتر (75 عاما) الذي لقي معارضة شديدة في إنجلترا بعد خسارة ملف استضافة كأس العالم 2018 لمصلحة روسيا: "عندما أخطئ بأمر ما لا أستطيع سوى الاعتذار من كل المتضررين من تصريحاتي".

 

وكان بلاتر قد  قال في مقابلة مع شبكة "سي ان ان" الاميركية الأربعاء الماضي أن الرياضة لم يكن لديها مشكلة مع العنصرية: ". ليس هناك عنصرية. قد تحصل أمور بين لاعب وآخر قد يقول له كلمة غير صحيحة أو يوجه حركة غير لائقة. لكن اللاعب المتأثر بذلك عليه أن يبقى في المباراة. نحن في لعبة وفي نهاية المباراة نتصافح وهذا يمكن أن يحدث لأننا عملنا جاهدين ضد العنصرية والتمييز العنصري".

 

وأصدر بلاتر لاحقا بيانا اوضح فيه تعليقاته: "لقد أسيء فهم تعليقي. ما أردت قوله إن لاعبي كرة القدم خلال المباراة يقومون بـمعارك مع خصومهم وأحيانا تحصل أمور خاطئة لكن بطبيعة الحال تعتذر لخصمك في نهاية المباراة".