مفاجأة: مباراة اليوفي قد تكون الاخيرة للقديس بالبرنابيو

مفاجأة: مباراة اليوفي قد تكون الاخيرة للقديس بالبرنابيو

فجر الصحفى الاسباني الشهير ميجيل انخيل دياز مفاجأة من العيار الثقيل حيث أكد أن مباراة ريال مدريد القادمة بدورى الابطال أمام يوفنتوس الايطالى قد تكون الاخيرة لحارسه المخضرم ايكر كاسياس بالبرنابيو.

وقد قال دياز فى حديثه الى اذاعة الكادينا كوبيه أن مباراة يوم الاربعاء المقبل فى اياب الدور نصف النهائى من البطولة الكبري قد تكون الاخيرة للقديس بملعب سنتياجو برنابيو نظرا للكم الهائل من الانتقادات التى وجهت له مؤخرا .

وبرغم ان الريال سوف يخوض مباراته الاخيرة بالليجا الاسبانية أمام خيتافى على ملعب البرنابيو الا ان الايطالى كارلو انشيلوتى المدير الفنى للمارينجي قد يقرر الدفع بالحارس الكوستاريكي البديل كيلور نافاس.

وكانت جماهير النادى الملكى قد هاجمت كاسياس عقب تعادل البلانكوس أمام فالمنسيا باللقاء الذى جمع بينهما مساء امس السبت مما تسبب فى ضياع لقب الليجا على الفريق.

يذكر ان العديد من التقارير الاخبارية الاسبانية قد أكدت على اقتراب كاسياس من الرحيل عن الريال بنهاية الموسم الجارى.