حكاية "العميد" مع أمم أفريقيا...أرقام قياسية بالجملة لأحمد حسن

حكاية "العميد" مع أمم أفريقيا...أرقام قياسية بالجملة لأحمد حسن

أيام قليلة تفصلنا عن خوض منتخب مصر الأول منافسات أمم أفريقيا 2017 بالجابون، والتي تنطلق في الرابع عشر من يناير الجاري وحتى الرابع من فبراير المقبل.

وتلعب مصر بالمجموعة الرابعة مع منتخبات أوغندا ومالي وغانا.

 

وعلى ذكر أمم أفريقيا، يمتلك الفراعنة سجلاً حافلاً من الأرقام القياسية في المسابقة من الصعب تحطيمها، في الوقت الذي يتمتع أحمد حسن نجم الكرة المصرية السابق بالعديد منها، بصولاته وجولاته بأدغال القارة السمراء بتاريخ مشاركات المنتخب الوطني بالمسابقة الأفريقية.

 

واعتلى أحمد حسن قمة عمادة لاعبي العالم، كأكثر لاعب يخوض مباريات دولية بقميص منتخب بلاده، خلال لقاء مصر والكاميرون بربع نهائي أمم أفريقيا 2010 بأنجولا، والتي شهدت خوضه المباراة رقم 177 بتاريخه مع المنتخب المصري.

 

 

الطريف في الأمر أن المباراة شهدت 4 أهداف، سجل "العميد" 3 منها، حيث بدأت القصة بارتباك في الدفاع المصري من ركنية كاميرونية سجل أحمد حسن على اثرها بالخطأ في مرماه، إلا أنه صحح أوضاعه وتدارك حطأه بعزيمة الرجال وروح المقاتلين وسجل هدفين قاد بهما أبناء النيل لتأهل تاريخي لنصف نهائي المسابقة للمرة الثالثة على التوالي على حساب أسود الكاميرون.

 

وعلى الرغم من كونه ليس مهاجم صريح إلا أنه جاء في المركز الثالث من حيث هدافي مصر بتاريخ مشاركاتها بأمم أفريقيا، فجاء أحمد حسن ثالثاً برصيد 8 أهداف خلف الهداف التاريخي  للمصريين حسن الشاذلي صاحب الـ 12 هدفاً، وحسام حسن، والذي في جعبته 11 هدفاً، متخطياً عدد كبير من النجوم على رأسهم علي أبوجريشة وطاهر أبوزيد صاحبي الأهداف السبعة ومحمد أبوتريكة صاحب الـ 6 أهداف.

 

أما عن الأرقام القياسة لأحمد حسن ، المُسجلة بإسمه في تاريخ أمم أفريقيا، فحدث ولا حرج، فهو اللاعب الوحيد بالقارة الذي تمكن من المشاركة في 4 نهائيات للمسابقة، كما أنه الوحيد الذي تُوج بها في المرات الأربعة، حيث يتفوق "العميد" على الحارس المصري عصام الحضري، والذي في جعبته 4 بطولات أيضاً ولكن عدم مشاركة "السد العالي" في أي مباراة بتتوج الفراعنة بأمم أفريقيا 1998 ببوركنا فاسو منح "حسن" الأفضلية في الانفراد بالرقم.

 

 

رقم قياسي جديد لأحمد حسن خلال مشواره مع منتخب مصر بأمم أفريقيا، فهو اللاعب الوحيد الذي حصل على لقب ودائزة أفض لاعب مرتين، وذلك في نسختي 2006 بمصر و 2010 بأنجولا، في انجاز فريد لم يتمكن أي لاعب من تحقيقه مطلقاً منذ تاريخ انطلاق المسابقة في عام 1957.

 

ويأتي عميد لاعبي العالم في المركز الثاني من حيث أكثر لاعبي القارة الأفريقية مشاركةً في البطولة سواء على مستوى النسخ أو المباريات، فخاض أحمد حسن 7 نسخ في الفترة من 1998 وحتى 2010 دون انقطاع، بفارق مشاركة وحيدة عن ريجوبير سونج صاحب المشاركات الثمانية، حيث حالت الاصابة التي داهمت نجم الفراعنة في أمم أفريقيا نسخة 1996 دون التساوي مع المدافع الكاميروني في الرقم القياسي للمشاركات.

 

ويأتي "العميد" أيضاً في المرتبة الثانية من حيث أكثر لاعبي القارة مشاركةً في مباريات المسابقة الأفريقية برصيد 32 مباراة وبفارق مباراة واحدة عن سونج الكاميروني أيضاً، حيث كانت مشاكة "الصقر" في دقائق معدودة بنسخة 1996 كفيلة بمعادلة رقمي اللاعب الكاميروني لولا الاصابة التي حرمته من المشاركة، كما ذكرنا من قبل.