سرعة محمد صلاح تهدد الدب الروسي

سرعة محمد صلاح تهدد الدب الروسي

استهلت روسيا مشوارها في كأس العالم لكرة القدم ببداية كالحلم بسحق السعودية 5-0 في الافتتاح، لكنها ستواجه منافسا مختلفا تماما في طريقة اللعب هي مصر التي ستخوض المباراة مدعومة بهدافها في التصفيات محمد صلاح.

ويلتقي أصحاب الأرض مع الفريق العربي في سان بطرسبرج، بعد غد الثلاثاء، وستعني الخسارة على الأرجح وداع المنتخب المصري للبطولة مبكرا.

وأثبت فريق كوبر أمام أوروجواي أنه لا يسمح بمساحات كبيرة في الدفاع مثلما فعل السعوديون وسيستمتع صلاح، الذي سيشارك لأول مرة في كأس العالم، بفرصة التلاعب بمدافعي روسيا المتقدمين في السن.

وفي الوقت الذي ستدعم عودة صلاح المنتخب المصري بشكل كبير ستتأثر روسيا بغياب لاعب الوسط المبدع آلان جاجويف الذي أصيب في مباراة الافتتاح.

وخرج جاجويف في الشوط الأول وشارك بدلا منه دينيس تشيرشيف الذي تمسك بالفرصة سريعا وسجل ثنائية رائعة.

وعقب المشاركة في البطولة كأقل المنتخبات تصنيفا باحتلال المركز 70 عالميا كانت التوقعات بشأن الفريق الروسي ضعيفة، حيث اعتقد العديد من الجماهير أن الفريق قد يتعرض للحرج خلال البطولة التي تقام على أرضه.

وأزال الفوز في الافتتاح مخاوف الجماهير لكن الثقة التي زادت الآن يمكن أن يحدث لها انتكاسة.

وتعتمد مصر على الهجمات المرتدة حيث يطلب كوبر من لاعبي الوسط والمدافعين الإبقاء على المسافات القصيرة بينهم، وغلق المساحات التي قد يخترق منها هجوم المنافس دفاعات الفريق.

وخطة المباراة بسيطة حيث تعتمد على تمرير الكرة إلى قدمي صلاح وتركه يفعل أقصى ما لديه.