فيروس «كورونا» يؤجل حسم مصير أحمد فتحي مع الأهلي

فيروس «كورونا» يؤجل حسم مصير أحمد فتحي مع الأهلي

تأجل اجتماع لجنة التخطيط بالنادي الأهلي برئاسة محسن صالح، مع أحمد فتحي لاعب الفريق الأحمر، والذي كان مقررًا له أمس الأحد، لمناقشة ملف تجديد عقد اللاعب مع ناديه، والذي ينتهي عقده بنهاية الموسم الجاري.

 

وتسبب فيروس كورونا المستجد، في تأجيل جلسة أحمد فتحي مع لجنة التخطيط، حيث كان من المقرر أن يتناقش اللاعب مع اللجنة خلال الجلسة على مصيره مع النادي والمقابل المادي المقرر الحصول عليه في حالة الاتفاق على تجديد تعاقده، على أن يتم تحديد موعد جديد في وقتٍ لاحق لحسم الملف بشكل نهائي.

 

واستقر النادي الأهلي، على التجديد لأحمد فتحي بعد موافقة اللاعب، إلا أنه يتبقى وضع الرتوش الأخيرة حول الاتفاق على بعض التفاصيل المادية، لحسم الموقف بشكل نهائي في الاجتماع المقبل.

 

كانت لجنة التخطيط للكرة، قررت تأجيل اجتماعها الذي كان مقررًا، مساء أمس، مع أحمد فتحي لاعب الفريق الأول لكرة القدم، لحسم تجديد عقده مع النادي الذي ينتهي بنهاية الموسم الحالي.

 

جاء ذلك عقب قرار مجلس الإدارة بغلق فروع الأهلي الثلاثة وتعليق تدريبات فريق الكرة وكل الأنشطة الرياضية إلى نهاية مارس الجاري كأحد الإجراءات الاحترازية التي اتخذها النادي لمواجهة فيروس كورونا، وفي ذات الوقت يتواجد أحمد فتحي خارج القاهرة لقضاء أجازته مع أسرته هناك لحين تحديد وضوح الرؤية بالنسبة لاستئناف التدريبات.

 

يذكر أن النادي الأهلي، قرر تجديد تعاقد وليد سليمان، لمدة موسمين مقبلين، وأعلن موافقته على رحيل شريف إكرامي حارس الفريق، في حين أنه رفض تجديد التعاقد لقائد الفريق حسام عاشور، ليرحل الثنائي عن النادي نهاية الموسم الجاري.